الجنية المصري و الدولار الأمريكي في تنافس مستمر

 

و يستمر نزول سعر الدولار في مصر و هذا الانخفاض كان منذ 7 اسابيع ظل علي مدار هذه الفترة في السقوط أمام الجنية المصري.

سعر الدولار…

و كانت البداية في شهر فبراير و بدا السقوط، و لكن كان رد الصحفيين و الوسائل الإعلام أن هذه فتره طبيعية لنزول الدولار، و سوف يعود مجددا و قد يكسر حاجز ال 18 جنيهاً.

ولكن يوم 30/4 أرتفع سعر الدولار نسبيًا حيث وصل إلي 17.26 جنية للشراء و 17.36 للبيع.

و قالت بعض الجرائد، أن هذا التراجع سببه هو أن تدفقات أموال الاستثمارات الأجنبية في الأسواق المالية المصرية تحسنت كثيرا، حيث وصلت إلي 15.8 مليار دولار في أخر شهر فبراير، و هذا الذي جعل الدولار يسقط في شهر فبراير.

و بعض التوقعات تُشير إلي أن تستمر العملة الأمريكية في الانخفاض خلال الفترات المقبلة، و لكن بنسب بسيطة.

و بعض المؤشرات تقول أن الدولار لم يسقط أبدا عن سعر ال 17 جنيهًا، منذ شهر مارس 2018، و كان سعره في هذا الوقت وصل إلي ما يقارب من 16.20 جنيهًا.
و الأن فيه تطور في الإصدار حيث مصر أصبحت تُصدر 1.1 مليار قدم مكعب من الغاز الطبيعي يوميا، وهذا شيء لم نكن مُعتادين عليه. وينبأ بمُستوى افضل بالنسبة إلي سعر الدولار

%d مدونون معجبون بهذه: